رصد ميزانية لحماية فاس ومكناس وسيدي حرازم من الفيضانات

حرر بتاريخ من طرف

خصص غلاف مالي إجمالي يناهز 5، 271 مليون درهم ، على مدى الثلاث سنوات المقبلة ، لحماية كل من فاس ومكناس وسيدي حرازم من الفيضانات.

وقد صادق مجلس جهة فاس-مكناس خلال دورته العادية (دورة أكتوبر) المنعقدة ، مؤخرا ، على ثلاث اتفاقيات لتمويل وإنجاز أشغال مشاريع حماية هذه المدن من الفيضانات.

وتهم الاتفاقية الأولى إنجاز أشغال تهيئة واد الحيمر لحماية مدينة فاس من ارتفاع منسوب مياهه، بغلاف مالي يقارب 5، 41 مليون درهم.

وسيتم إنجاز هذا المشروع في إطار شراكة بين مجلس جهة فاس-مكناس (18 مليون درهم) ومجلس مدينة فاس (11 مليون درهم) ومجلس العمالة (5، 5 مليون درهم)، والمكتب الوطني للسكك الحديدية (5 ملايين درهم)، ووكالة الحوض المائي لسبو (2 مليون درهم).

وبموجب الاتفاقية التي ستسهر على تنفيذها لجنة مشتركة للتتبع برآسة والي جهة فاس-مكناس، تتعهد كافة الأطراف المشاركة بتعبئة الموارد المالية الضرورية في حدود مساهمتها، وتنجز الأشغال حسب البرنامج المتفق عليه وبواسطة شركات متخصصة يتم اختيارها عن طريق ملفات طلبات العروض المعلن عنها، وذلك طبقا للمساطر المعمول بها فيما يتعلق بالصفقات المنجزة لحساب الدولة والجماعات المحلية.

ويخص مشروع اتفاقية الشراكة الثاني تمويل برنامج لحماية مدينة مكناس من الفيضانات بغلاف مالي يناهز 210 مليون درهم، يتكلف به كل من مجلس الجهة ووكالة الحوض المائي لسبو ومجلس العمالة والمجلس الجماعي والمديرية العامة للجماعات المحلية ووزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء.

وصادق مجلس الجهة ، أيضا ، في دورته العادية على مشروع اتفاقية شراكة لإنجاز أشغال حماية جماعة سيدي حرازم من الفيضانات بغلاف إجمالي قيمته 20 مليون درهم.

وسينجز هذا السشروع بين سنتي 2019 و2020 بموجب اتفاقية بين مجلس جهة فاس-مكناس ووكالة الحوض المائي لسبو ومجلس عمالة فاس ومجلس جماعة سيدي حرازم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة