دراسة: 64 في المائة من الأسر المغربية تدهورت معيشتها

حرر بتاريخ من طرف

حسب مذكرة للمندوبية السامية للتخطيط حول نتائج بحث الظرفية لدى الأسر برسم سنة 2021، فإن معدل الأسر التي صرحت بتدهور مستوى المعيشة خلال 12 شهرا السابقة بلغ 67.4 في المائة، فيما اعتبرت 20.3 منها استقراره و12.3 في المائة تحسنه.

وتوقعت نسبة 29.4 في المائة أن يتدهور الوضع خلال 12 شهرا المقبلة، وتحدثت 42.5 على أنه سيستقر، في حين ترجح 28.1 في المائة من الأسر أن يتحسن الوضع.

وأظهرت المذكرة الإخبارية نظرة التشاؤم الطاغية لدى فئة كبيرة من الأسر بخصوص الاوضاع الاجتماعية، حيث توقعت 84 في المائة ارتفاعا في مستوى البطالة خلال 12 شهرا القادمة مقابل 6.4 في المائة.

واعتبرت 72 في المائة من الأسر، خلال الفصل الرابع من سنة 2021، بأن الظروف غير ملائمة للقيام بشراء سلع مستديمة، في حين رأت 9.2 عكس ذلك.

وجاء في هذه المذكرة بأن 51.8 في المائة من الأسر تعتبر بأن مداخيلها تغطي مصاريفها، فيما استنزفت 44.3 في المائة من مدخراتها أو لجأت إلى الاقتراض. ولا يتجاوز معدل الأسر التي تمكنت من ادخار جزء من مداخيلها 3.9 في المائة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة