حزب بوكس يقترح ترسيم الحدود البحرية للثغور المحتلة مع المغرب

حرر بتاريخ من طرف

ذكرت تقارير محلية بمليلية المحتلة، أن زعيم حزب بوكس اليميني بالمدينة، خوسيه ميغيل تاسيندي، سيقدم خلال كلمته المرتقبة أمام لجنة تابعة لمجلس الشيوخ، يوم الأربعاء المقبل 12 يناير 2022، اقتراحا حول ترسيم الحدود البحرية للثغور المحتلة (سبتة ومليلية والجزر الجعفرية) مع المغرب.

وحسب التقارير ذاتها، سيتناول زعيم حزب بوكس خلال تدخله، الأساس العام لترسيم حدود المناطق البحرية للثغور المحتلة، مع دعوة الحكومة إلى التحرك لتحديد المياه الإقليمية التابعة لهما، كما سيثير المسؤول الحزبي المذكور، تداعيات إنشاء مزارع مائية لتربية الأحياء في المياه الإقليمية الإسبانية، وهي الحدود التي لا يعترف المغرب بها أو بالسيادة الإسبانية على الجزر وأيضا على مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين.

ويسعى رئيس بوكس مليلية من خلال كلمته النيابية، لتوضيح أهمية الدمج الإداري للثغور المحتلة (سبتة ومليلية والجزر الجعفرية)، في الدفاع عنهما ضد كل ما من شأنه تهديد الأمن القومي الإسباني أو يمس بسيادة بلاده عليهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة