بعد التشفي في مقدم تعرض للاغتصاب.. أعوان السلطة يطالبون بصون كرامتهم

حرر بتاريخ من طرف

وجهت تنسيقية أعوان السلطة بالمغرب، شكاية تظلم لرئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، وذلك على خلفية الاعتداءات التي طالت عون سلطة على يد أشخاص أفارقة مجهولين.

واشارت شكاية التنسيقية المنشورة بصفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن المعني بالامر تم اختطافه واغتصابه،لكن المشكل هو ان مجموعة من المواطنين ابدوا سلوكا عدوانيا عبر تحريضهم ومن خلال السب والشتم والتشفي، بواسطة تعليقات على الخبر في عدة منابر اعلامية وصفحات شخصية .

وطالبت التنسيقية بفتح تحقيق في القضية لخطورتها، وحفاظا على حقوق الاعوان كاملة، بما أن كل ذلك يعد اعتداءا سافرا ضد كرامة اعوان السلطة بالدرجة الاولى والمواطن المغربي بشكل عام، ما الحق ضررا كبيرا بالاعوان جراء هذه الاعتداءات اللفظية المتواصلة والمتكررة وبما أن هذه الأفعال المذكورة ،تمس بمهنة لا ينظمها القانون للأسف، وايضا لأن هذه التعاليق تعتبر أفعالا إجرامية تقتضي المتابعة.

وأشارت الشكاية، أن هذه التعاليق أثرت على نفسية أعوان السلطة وأسرهم، خصوصا أن هده الفئة ضحت بكل شيء خلال فترة الحجر الصحي، والحملة التي تعرفها بلادنا بخصوص التلقيح ضد فيروس كورونا، ولازالت تضحي من أجل هدا الوطن، واعتبارا لكل ذلك التمست التنسيقية من رئيس الحكومة، أخذ شكايتها مأخذ الجد بإحالتها على الجهات المختصة قصد الاستماع إلى الأطراف المعنية، وإنجاز أبحاثها اللآزمة معهم، وكذا متابعة المعتدين علي كرامة اعوان السلطة وتقديمهم للعدالة لمحاكمتهم طبقا للقانون.

كما طالبت تنسيقية أعوان السلطة بالمغرب من خلال شكايتها، بالعمل على إيجاد حل لمشكل اعوان السلطة الذين يعملون دون قانون اساسي، يعرف فيه المقدم والشيخ ما لهم وما عليهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة