بسبب الازمة الوبائية.. أحد اشهر فنادق مراكش يغلق أبوابه

حرر بتاريخ من طرف

يوم حزين عاشه القطاع السياحي بمراكش، مع بداية العام الجديد، بعدما تم إغلاق أحد أشهر الفنادق المصنفة بالمدينة العتيقة لمراكش، بسبب تداعيات الازمة الوبائية.

ويتعلق الامر وفق ما عاينته “كشـ24” بفندق “حدائق الكتبية”، المتواجد بفحل الزفريتي أمام ساحة ومسجد الكتبية، والذي قاوم على غرار عدة فنادق بمراكش قبل ان يستسلم ويرفع الراية البيضاء بقرار قاسي، تم بموجبه إغلاق أبوابه الى ان تتضح الرؤية، وسط حزن في اوساط المهنيين في القطاع السياحي.

ويعتبر الفندق من اشهر الوحدات السياحية بمراكش ويمتاز بقربه الكبير من ابرز المعالم السياحية بمراكش، من قبيل مسجد الكتبية، وساحة جامع الفنا، والاسواق العتيقة للمدينة، وتقصده شخصيات عالمية معروفة منذ افتتاحه، ومن ابرزها العاهل السويدي وعائلته.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة