بريطانيا تخطط لإنتاج لقاحات مخصصة لسلالات كورونا المتحورة

حرر بتاريخ من طرف

في خطوة جديدة على طريق صد وباء “كوفيد 19″، كشفت مجموعة أوكسفورد للقاحات في بريطانيا، خططها لإنتاج لقاحات مخصصة لمكافحة السلالات المتحورة من فيروس كورونا المستجد.

وتوقع مدير المجموعة البروفيسور أندرو بولارد، أن تكون اللقاحات المطورة لمواجهة السلالات الجديدة جاهزة بحلول شهر سبتمبر المقبل.

وكانت طفرات كورونا التي أدت إلى ظهور سلالات جديدة من الفيروس في عشرات الدول، أثارت الشكوك بشأن فعالية اللقاحات الحالية.

ومع ذلك، قال بولارد، الذي تولى الإشراف على تجارب لقاح “أكسفورد أسترازينيكا”، إن اللقاحات بصورتها الحالية تؤمن بعضا من الحماية ضد السلالات المتحورة، مشددا على أن وباء كورونا لن يكون ضاغطا على البلاد خلال الأشهر المقبلة.

وفي مقابلة صحفية بمناسبة مرور عام على تلقى أول شخص جرعة من لقاح كورونا إبان فترة التجارب السريرية، أوضح أن انتصار بلاده على وباء كورونا كان أمرا غير وارد قبل نحو عام.

وأوضح بولارد في تصريحات لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن اللقاحات هي الحل للخروج من دوامة الإغلاقات التي لا تنتهي حول العالم.

وأشاد العالم البريطاني بالجموع التي هبت للمشاركة في التجارب السريرية العام الماضي، مما أتاح المجال لتطوير اللقاحات وإخراجها إلى حيز الوجود.

وسجلت بريطانيا أكثر من 4 ملايين إصابة بفيروس كورونا، توفي منهم 127 ألفا، فيما انخفض معدل الإصابات اليومية من قرابة 70 ألفا في يناير الماضي، إلى أقل من 3 آلاف في الأيام الأخيرة.

والجمعة قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، إن بلاه باتت تسيطر على الوباء مع تراجع الإصابات.

وقالت وسائل إعلام محلية إن أكثر 33 مليون بريطانيا حصلوا على جرعة واحدة على الأقل من لقاحات كورونا، مما يفتح الباب أمام تخفيف القيود المفروض لمواجهة الوباء.

واعتبر أندرو بولارد أن بريطانيا في وضع جيد للغاية، مشيرا إلى أن 90 بالمئة ممن عرضوا عليهم اللقاح وافقوا على تلقيه، وقال: “هذا مذهل. لم يتوقع أحد ذلك”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة