بالصور.. خرق جماعي لحظر التنقل الليلي بفاس بعد احتجاج مواطنين على إغلاق المساجد وتأدية الصلاة في الشارع العام

حرر بتاريخ من طرف

حالة استنفار في أوساط السلطات المحلية والأمنية بمدينة فاس بسبب إقدام مجموعة من المواطنين على الخروج ليلا، في خرق لحظر التنقل الليلي، إلى ساحة مجاورة لمسجد “أهل الله” بمنطقة زواغة، مساء اليوم، لأداء صلاة التراويح.

وتوقعت المصادر أن تسفر هذه الخرجة مجددا عن توقيفات في صفوف متزعمي خرق حظر التنقل الليلي الذي أقرته الحكومة في شهر رمضان.

وبعد أداء الصلاة، في الشارع العام، على مقربة من المسجد، نظم المصلون ما يشبه وقفة وسط تطويق أمني عبروا فيها عن رفضهم لمنع إغلاق المساجد في شهر رمضان، وقالوا إن السلطات كان من المفروض أن تعمل على فتح بيوت الله أمام المصلين، لأن الشهر شهر صيام وعبادة، وهو مناسبة للتوبة والغفران.

وتعتبر هذه المرة الثانية التي يخرج فيها مجموعة من المواطنين بالمنطقة لأداء الصلاة بالقرب من هذا المسجد. فقد شهدت ليلة أمس خروج مجموعة منهم. واستنفر هذا الخروج الليلي السلطات العمومية.

وجرى تنفيذ اعتقالات في صفوف المتهمين بتزعم خرق حظر التنقل الليلي. وأعلنت اللجنة اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين عن تسجيل توقيفات في صفوف بعض السلفيين المعروفين في المدينة، ومنهم خالد اللبار، وعبد الرحيم بلقايد، الكاتب المحلي لفرع فاس للجنة.

وذكرت بأنه أنه تم توقيف اللبار من طرف عناصر شرطة هذا الصباح بمنزله. ونفس التوضيح قدمته اللجنة بخصوص توقيف السلفي بلقايد.

وأوردت المصادر بأن لهذه التوقيفات علاقة بدعوات لأداء صلوات التراويح بمسجد “أهل الله”، مساء يوم أمس الجمعة، وما خلقه ذلك من استنفار أمني في المنطقة، ودخول القوات العمومية في حالة كر وفر مع بعض شبان المنطقة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة