الوضع الصحي بميدلت.. برلماني يطالب وزير الصحة بـ”تدخل طبي استعجالي”

حرر بتاريخ من طرف

دعا النائب البرلماني مروان اشباعتو، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، إلى تسريع عملية الشروع في إنجاز مستشفى للقرب بمنطقة بومية بنواحي مديلت، وتمكينه من الموارد البشرية الأساسية، ومنها طبيب اختصاصي في أمراض النساء والتوليد وطبيب اختصاصي للأطفال، وخدمة المستعجلات، إضافة إلى مركز للأشعة ومختبر للتحاليل والفحص بالصدى.

وقال مروان اشباعتو، في هذا الملتمس الذي توصلت “كشـ24” بنسخة منه، إن إنجاز هذا المستشفى سيخفف من معاناة الساكنة التي تضطر إلى التنقل لأزيد من 100 كلم صوب مدينة ميدلت أو مدينة الراشيدية أو التوجه إلى خارج جهة درعة ـ تافيلالت، بحثا عن العلاج، مع ما يتطلبه ذلم من مصاريف تثقل كاهل الساكنة المحلية التي تعاني من الفقر والهشاشة.

وفي السياق ذاته، التمس البرلماني اشباعتو من وزير الصحة تعزيز عدد الأطباء الاختصاصيين في أمراض النساء والتوليد للمستشفى الإقليمي بمدينتي ميدلت والريش، وإحداث مركز ثان للأشعة بمدينة ميدلت، بالإضافة إلى تمكين المستشفى الإقليمي من جهاز التصوير الإشعاعي للثدي، إلى جانب جهاز تخطيط القلب ومجهر طب العيون.

ودعا البرلماني التجمعي عن إقليم ميدلت إلى تعزيز المركز الصحي لإملشيل بالموارد البشرية والانتهاء من عملية وضع معدات قسمي الأشعة والمختبر اللذين تم بناؤهما سابقا، وإحداث مركز للصحة الإنجابية بمدينة ميدلت.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة