الحقاوي تعقد اجتماعا طارئا مع رئيس الحكومة

حرر بتاريخ من طرف

عقدت بسيمة الحقاوي وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، صباح يومه الاثنين 08 أكتوبر الجاري، اجتماعا عاجلا برئاسة الحكومة، بعد وفاة كفيف من التنسيقية الوطنية للمعطلين المكفوفين حاملي الشهادات، أمس الأحد 07 أكتوبر الجاري، بعدما سقط من سطح مقر الوزارة بالرباط، لإيجاد حل لأزمة المعطلين المكفوفين، في انتظار إصدار بلاغ رسمي عن اللقاء.

وأفادت المصادر، بأن الاجتماع سيكشف عن التدابير الجديدة التي ستسنها الحكومة عبر الوزارة المختصة لحلحلة مشكل أزيد من 46 مكفوفا حاصلين شهادات تعليمية عليا، ويواصلون الاحتجاج والاعتصام بالعاصمة الرباط منذ 2011.

وكانت وزارة الحقاوي قد خرجت ببلاغ أمس الأحد تقول فيه، إنه “تم نقل الفقيد، تغمده الله برحمته، مباشرة بعد سقوطه من الجهة الخلفية للبناية عبر سيارة الإسعاف التي كانت مرابطة جنب الوزارة طيلة مدة الاعتصام، وقد وافته المنية في طريقه إلى مستشفى ابن سينا”.

وتابعت الوزارة أنه “تم فتح تحقيق في الحادث من طرف السلطات المعنية تحت إشراف النيابة العامة”؛ معربة عن عميق الحزن والأسف على هذا الحادث الأليم.

وكان المسمى قيد حياته، عبد العظيم صابر، أحد المكفوفين المعتصمين فوق سطح بناية وزارة الأسرة والتضامن، لقي مصرعه مساء أمس الأحد 07 أكتوبر الجاري، بعد سقوطه من الطابق الرابع للبناية المذكورة.

وكان العشرات من المكفوفين المنضويين تحت لواء التنسيقية الوطنية للمكفوفين المعطلين حاملي الشهادات قد اقتحموا مقرّ وزارة التضامن والأسرة والتنمية الاجتماعية آواخر شتنبر المنصرم، من أجل المطالبة بلقاء مسؤولين كبار في البلاد لوضع حد لمعاناتهم، واعتصموا فوق سطح مبنى الوزارة

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة