الجمارك تحذر تجار الذهب والمعادن الثمينة

حرر بتاريخ من طرف

عقدت إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة سلسلة من اللقاءات، في إطار التعريف بالأحكام الجديدة في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وقال بلاغ لإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، إن القانون رقم 12.18، الذي نشر في الجريدة الرسمية بتاريخ 14 يونيو 2021، يتضمن العديد من المستجدات المتعلقة بالنظام القانوني لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وأضاف المصدر أنه تم تنظيم اجتماعين يومي 9 و16 يوليوز الماضي، على التوالي، في مقر المديرية الجهوية للجمارك بالدار البيضاء – سطات، ومقر المديرية الجهوية لطنجة-تطوان-الحسيمة، لفائدة ممثلي تجار المعادن الثمينة والأحجار الكريمة، وذلك بالتعاون مع الهيئة الوطنية للمعلومات المالية، والفدرالية المغربية للمجوهراتيين.

وتلى هذه اللقاءات، لقاء ثالث عقد يوم 29 يوليوز 2021 بمقر وزارة الثقافة، بمشاركة الهيئة الوطنية للمعلومات المالية وإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، لصالح تجار الأعمال الفنية، وفقا للمصدر ذاته.

وشكلت هذه اللقاءات مناسبة لإدارة إدارة الجمارك لتوعية هؤلاء التجار بخطورة هذه الجريمة، وتقديم الالتزامات القانونية الملقاة على عاتقهم، كأشخاص خاضعين للضريبة، من أجل منع المخاطر المتعلقة بغسيل الأموال، من خلال إرساء آليات للرقابة الداخلية، وتدابير اليقظة، وتقديم تصريحات حول الأنشطة المشبوهة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة