“الاشتراكي الموحد” يرفض الغلاء و”شيطنة” المحتجين ضد “الجواز” 

حرر بتاريخ من طرف

أشاد الحزب الاشتراكي الموحد الذي تتزعمه نبيلة منيب، بـ” الحراك الشعبي المغربي الرافض لغلاء أسعار المواد والخدمات الاساسية” والرافض لقرار “فرض جواز التلقيح التحكمي الجائر”.

واستنكر بيان صادر عن اجتماع لمكتبه السياسي عقد حضوريا يوم أول أمس السبت، بمقره المركزي بالدار البيضاء، “المنع والتضييق على التظاهر الاجتماعي السلمي والاعتقالات في صفوف المحتجين، وإقحام المؤسسات الدينية والمساجد للنيل المشاركين فيها بخدمة أجندة خارجية.

وعبر الحزب الاشتراكي الموحد عن رفضه منع أمينته العامة، نبيلة منيب، من أداء مهامها البرلمانية، واعتبره قراراً موجهاً لـ”المعارضة المغربية الحقيقية”.

وذهب إلى أن استمرار سجن معتقلي “الحراك الشعبي للريف والصحافيين والمدونين” يسيء للمغرب، ويجدد بالمناسبة المطالبة بالافراج عنهم دون قيد أو شرط.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة