الأزمة تتفاقم..الماء بالساعة في مراكش ابتداء من أكتوبر

حرر بتاريخ من طرف

وصل مخزون أغلب السدود إلى الخطوط الحمراء، حسب بيانات الوضعية اليومية لوزارة التجهيز، الصادرة الخميس 16 شتنبر 2022، إذ حملت الجداول الخـاصة بالسدود الكبرى أرقاما مقلقة أبرزها أن أربعة سدود جفت تماما، وهي سدود محمد الخامس وعبد المؤمن والمسيرة وتويزكي.

ومن جهة اخرى، انخفضت حقينة 9 سدود كبرى إلى مـا دون 10 في المائة، وهـي ابن بـطوطة والحـسن الثاني ومشرع حمادي وبين الويدان والحيمر ومولاي يوسـف وأحمد الحنصالي والدخيلة والمنصـور الذهبي، الأمر الذي فرض وضـع جدولة زمنية للاستهلاك خلال الأسابيع المتبقية قبل وقوع أولى التساقطات.

ومن المنتظر ان يتم الشروع في توزيع الماء بالساعة في المدن الكبرى بداية من مراكش في مستهل أكتوبر المقبل، ولم تفلح حزمة التدابير التي فرضتها الداخلية للتقليل من هدر هذه المادة الحيوية، فمازالت جل المساحات الخضراء تسقى من قنوات الماء الصالح الشرب، على اعتبار أن أغلب الجمـاعات لم توفر شاحنات خاصة لجلب مياه السقي والتنظيف من الآبار ومحطات التصفية كما هـو حال البيضاء التي ينتظرها سيناريو اعتماد التزويد المؤقت في الأسابيع القليلة المقبلة، وفق ما أوردته يومية “الصباح”، في عددها لنهاية الأسبوع.

ويشهد المغرب وفق المصدر ذاته، أسوأ حالة جفاف منذ تلك المسجلة في سنوات الثمانينات، بسبب الاختلالات المناخية على الصعيد العالمي والإجهاد المائي الهيكلي وسوء تدبير الموارد من الماء الصالح للشرب بالمملكة، ما جعل البلاد تنتقل من وضعية “العجز الدوري” إلى وضعية “العجز الدائم”.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة