استفحال جرائم السرقة يؤرق سكان أحياء بقلعة السراغنة

حرر بتاريخ من طرف

كثرت في الآونة الأخيرة حوادث الاعتداءات والسرقة بعدد من أحياء قلعة السراغنة، كان آخرها استهداف منزل بحي عواطف 1، في ملكية مقيم بالديار الإيطالية وذلك من طرف مجهولين.

ووفق مصادر مطلعة، فإن أحياء “العرصة”، “الهناء 1 و2” والحي الإداري، تعاني وتدق ناقوس الخطر بسبب تنامي عمليات السرقة بالخطف، مؤكدين أن أسرهم أصبحت في خطر، بعدما ركز عدد من اللصوص وقطاع الطرق نشاطهم الإجرامي بالاحياء المذكورة.

ويطالب المواطنون، الجهات المعنية بالتدخل، وذلك من خلال تكثيف الدوريات الأمنية بالمنطقة، ووضع حد لأنشطة اللصوص والمجرمين الذين زرعوا الخوف في أوساط الساكنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة