تزكية نرجس تثير الجدل وتقسم أجهزة البام

حرر بتاريخ من طرف

أفاد مصدر عليم بدواليب القراى في حزب الاصالة والمعاصرة ل كش24، ان تزكية مجموعة من الوجوه السياسية لقيادة لوائح الحزب في الانتخابات المقبلة، فجر جدلا وخلافا عميقا بين مكونات البام.

ووفق المصدر ذاته، فإن الاسماء المرشحة أساسا بجهة مراكش تثير جدلا واسعا يزكيه عدم التوافق بين لجنة الانتخابات والمكتب السياسي والمجلس الوطني للحزب، خصوصا بالنسبة لاسماء من قبيل حميد نرجس، القيادي المخضرم في الحزب والذي يستمد قوته من قرابته بالمستشار الملكي علي الهمة.

وتشير المصادر ان هناك انتقادات لطريقة تدبير ملف التزكيات، وخروح لجنة الانتخابات عن المسار المرسوم والمتفق عليه والمعايير المعتمدة، تحت ضغط الأسماء الوازنة والمقربة من دوائر القرار على غرار نرجس، وهو ما ينبئ بالمزيد من الخلافات في الحزب قبيل الانتخابات.

ويشار أن نرجس سبق له أن شغل برلمانيا عن دائرة الرحامنة ورئيسا لمجلس جهة مراكش آسفي بين 2009 و2012، كما عُين أمينا جهويا لحزب الأصالة والمعاصرة وعضوا بمكتبه السياسي عند بداية تأسيس البام.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة