4 أسباب هامة وراء تعدد العلاقات العاطفية لبعض الرجال

حرر بتاريخ من طرف

بعض الرجال لا يكتفون بالعلاقة بإمرأة واحدة، والأسباب عديدة وفقا لإجتهادات الخبراء النفسيون وتحليلاتهم العميقة لهذا النوع من الرجال.

 

ماهي أسباب تعدد العلاقات العاطفية لبعض الرجال ؟

 

من أهم الأسباب التي قدمها لنا الخبراء في مجال العلاقات الإنسانية والتحليل النفسي هي:

 

البحث عن المرأة التي تحقق له الإشباع النفسي والعاطفي

 

وهنا يتنقل الرجل بين صفوف النساء بحثا عن المرأة التي تنجح في إشباع حاجاته التي يتوق لإشباعها وتفشل الأخريات في ذلك. والمدهش أن الرجل يكتفي بها بمجرد أن يجدها، ويعد ذلك من أهم أسباب تعدد علاقات بعض الرجال.

 

سبب مرضي

 

قد يكون الرجل مصابا بحالة مرضية هي التي تسبب تعدد علاقاته العاطفية وعدم استقراره على إمرأة واحدة وتعرف هذه الحالة المرضية وفقا لما أفاد به الخبراء باسم “الدونجوانيزم” (Don Juanism).

 

لا يمكن أبدا تجاهل الحالة النفسية للرجل فهي أسباب قوية قد تكون خارجة عن إرادته في كثير من الحالات وتحتاج إلى إستشارة نفسية ومتابعة حتى يتم الشفاء منها.

 

حرمان الطفولة

 

لا يمكن أبدا إغفال أهمية غمر الطفل في طفولته بالعطف، والحنان، والرعاية والإهتمام على مستقبل الطفل وإستقراره العاطفي، لذلك نجد الرجل متلهف دائما لتعدد علاقاته العاطفية بسبب طفولته ، وحرمانه من الحب والعطف والحنان. إذ نجده دائم البحث عن إمرأة جديدة تتقن هذه الأمور أملا في اشباع حاجته العاطفية التي حرم منها منذ صغره.

 

الحالة المادية

 

في كثير من الحالات قد يكون لدى الرجل رغبة في التمتع بأكثر من علاقة إلا أن ضيق الحال يمنعه من ذلك. وهنا يظهر التأثير المادي على تعدد علاقات الرجل العاطفية إذ يسهل المستوى المادي الجيد والحياة الرغدة الوصول إلى أكثر من إمراة، إذا كان رجلا سخيا لا يكترث بما ينفقه على النساء.

 

و لكن لا يعني ذلك أن كل رجل يملك المال ورغد الحياة لا يكتفي بإمرأة واحدة وعلاقاته العاطفية متعددة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة