257 حاملا تستعد لوضع مولودها على علو يفوق 1500 متر ضواحي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

بتعليمات من الملك محمد السادس، عقدت اللجنة الإقليمية لليقظة بالحوز ، أمس الأربعاء بالجماعة الترابية أسني، اجتماعا للوقوف على المناطق المعرضة لمودة البرد القارس، والتدابير الكفبلة بالتخفيف عنها.

ولتشخيص هذه الوضعية،قال عامل الإقليم عمر التويمي الذي يرأس هذه اللجنة، إنه تم إحصاء الدواوير المعنية التي بلغ عددها 79 دوارا موزعة على 16 جماعة تتواجد على ارتفاع يتراوح بين 1500 متر و2700 متر، وإحصاء 257 امرأة حامل من المرتقب أن يضعن حملهن خلال الفترة الشتوية حيث سيتم إحالتهن على دور الأمومة لتأمين وضع صحي مريح وسليم لهن، و237 شخصا يعانون من الأمراض المزمنة قصد مواكبة حالتهم الصحية.

ومن أجل التخفيف من آثار هذه التقلبات الجوية تم توفير 72 سيارة إسعاف لضمان تدخلات فعالة وناجعة بمختلف الجماعات الترابية، فضلا عن وضع وزارة الداخلية 17 هاتفا خلويا مرتبطا بالأقمار الاصطناعية للتواصل والتنسيق مع مختلف المناطق التي لا تغطيها شبكة الهاتف النقال.

كما عملت اللجنة ، حسب التويمي ، على توفير 440 فرنا و430 طنا من خشب التدفئة لفائدة المؤسسات التعليمية والاجتماعية (دور الطالبة)، وتجهيز 49 مركز إيواء لاستقبال الأشخاص بدون سكن، وتوفير 10 مراكز صحية وإصلاحها لاستقبال النساء الحوامل و7 دور للولادة فضلا عن اقتناء وحدات طبية متنقلة ومجهزة وسيارات إسعاف في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة