200 درهم رشوة تقود عضو بـ“العدل والإحسان” إلى الاعتقال 

حرر بتاريخ من طرف

أوقفت مصالح الأمن بمكناس، يوم أمس الخميس عضوا في جماعة العدل والإحسان يدعى (س ق)، بتهمة تلقي رشوة من أحد ضباط الصف، بعدما تم نصب كمين له بتنسيق مع النيابة العامة.

وتقدم ضابط صف يعمل في الثكنة المتواجدة بمكناس، بشكاية لدى النيابة العامة عبر “خط الرشوة”، حيث جرى التنسيق معه ومع عناصر الأمن، ليتم إيقاف العضو في جماعة العدل والإحسان متلبسا بالحصول على رشوة مقدرة في 200 درهم مقابل أن يحول رخصة سياقة المشتكي من عسكرية إلى مدنية.

وتحركت النيابة العامة فور تلقيها شكاية من طرف ضابط الصف الذي كان قد طلب من الناشط في الجماعة والذي يعمل كتقني في شركة متخصصة في معالجة رخص السياقة في مكناس، أن يحول رخصة سياقته من عسكرية إلى مدنية، قبل أن يتعرض للابتزاز من لدن المشتكى به، مقابل منحه الخدمة التي يريد، ليتم التنسيق وإيقافه في حالة تلبس.

وقد جرى على الفور، بعد إبلاغ السلطات الأمنية، وضع المتهم رهن الحراسة النظرية، من أجل البحث والتحقيق، في انتظار إحالته على أنظار النيابة العامة المختصة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة