​ساكنة سعادة تناشد المسؤولين لاجراء إصلاحات داخل إعدادية الجماعة

حرر بتاريخ من طرف

التمست جمعية أمهات واباء واولياء تلاميذ ثانوية سعادة الاعدادية، من المدير الاقليمي للتعليم ومختلف المتدخلين من أجل التدخل لاجراء إصلاحات داخل إعدادية الجماعة المتاخمة لمراكش.

وحسب رسالة موجهة للمسؤول الاقليمي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، فإن الجمعية تطالب تنزيلا لتعليمات الوزير والمذكرة الوزارية بهذا الخصوص، بالاخد بعين الاعتبار مجموعة من الاصلاحات التي تحتاجها المؤسسة التعلمية، لتتمكن من لعب دورها التربوي كما يجب.

وتضيف الرسالة أن المؤسسة في حاجة  الى اربع حجرات دراسية  منذ خمس سنوات، نظرا للاكتظاظ الكبير الذي تعرفه، حيث سجل في الموسم 2016/2017  ما يقارب 1800 تلميذ  بالمؤسسة، مما يضطرها لاستعارة هذه الحجرات من مدرسة الكوثر، فيما لوحظ أن اعدادية علال بن عبد الله بالسويهلة، قد إستفادت من بناء ثلاث حجرات علما ان عدد التلاميذ لا يتجاوز فيها 900 تلميذ.

ولفتت الجمعية في مراسلتها ان المؤسسة قامت مرارا و تكرارا  بمراسلة المديرية الاقليمية والاكاديمية في شأن هذه الحجرات، ولم تتلقى جوابا شافيا في الموضوع .

ووفق الرسالة ذاتها فإن المرافق الصحية الموجود بالاعدادية تتكون من 6 مراحيض للجنسين معا، وقد اصبحت لا تفي بالغرض نظرا للعدد الكبير من التلاميذ بالمؤسسة، فضلا على كون الاعدادية غبر مربوطة بالصرف الصحي، ولا تزال تستعمل حفرة، ما يضطر المؤسسة لتفريغها  أكثر من أربعة مرات في السنة.

وفضلا عن المشاكل المذكورة، فإن المؤسسة غير مربوطة بطريق مع الشارع الرئيسي، فضلا عن حاجتها الى دوريات أمنية لإبعاد الغرباء الذي يتسببون في مشاكل كثيرة مع التلاميذ والتلميذات، بفعل تعاطيهم وترويجهم للمخدرات. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة