​النيابة العامة تقرر متابعة مغتصب القاصرتين بفاس

حرر بتاريخ من طرف

بعدما تمت محاصرته متلبسا بمحاولة اغتصابه لطفلتين قاصرتين، بعضو ذكري بلاستيكي، من قبل أبناء حي الرصيف بالمدينة القديمة لفاس، قرر الوكيل العام للملك باستئنافية فاس متابعة « البيدوفيل » الفرنسي. 

وأحالت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية المعني بالأمر على أنظار الوكيل العام للملك، حيث تقرر متابعته بتهم التغرير بقاصرات وهتك عرضهن وحيازة مخدرات، فيما توبع صاحب محل الخياطة، حيث تم ضبط الجريمة، بتهمة إعداد وكر للدعارة.
وقد وصل حتى الآن ضحايا البيدوفيل الفرنسي إلى أربعة طفلات تتراوح أعمارهن بين 10 و14 سنة، كما أنه من المتوقع أن يرتفع عدد الضحايا إلى أكثر من أربعة اطفال، بحسب “فبراير كوم” التي أوردت الخبر.

وقد تفجرت القضية يوم الثلاثاء الماضي، حينما أثار «البيدوفيل» الشكوك من خلال إصراره على احتضان عدد من الطفلات بمحله الذي يمارس فيه الخياطة بمدينة فاس.

وقد استمعت عناصر الشرطة بولاية أمن فاس إلى المهتم، والذي أنكر في البداية اعتداءه على الطفلات بمحل الخياطة، قبل أن ينهار أمام الأدلة التي قدمتها الطفلات الصغيرات.

وعلى ذكر الطفلات الصغيرات، فما يزلن غير قادرات على الذهاب إلى المدرسة من جراء الآثار النفسية التي خلفها الحادث الذي اهتزت له فاس وباقي المدن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة