ڨيديو مثير لـ”المتسوّلة مولات الكاط كاط”

حرر بتاريخ من طرف

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي، شريط فيديو، يوثق للحظة انتهاء “متسولة أكادير” الثرية من عملية استعطاف المواطنين وجمع المال من التسول، وانطلاقها نحو منزلها بسيارتها الفارهة.

ووثقت كاميرا المراقبة، بالمكان الذي كانت تركن به سيارتها، والذي تغير فيه شخصيتها، من متسولة نهارا تدعي المرض والحاجة للحصول على الصدقات، إلى سيدة ثرية مع نهاية اليوم، حيث ظهرت في مظهر رث وهي محملة بالعديد من الأكياس والتي يرجح أنها من متحصلات “نشاط التسول” الذي كانت تزاوله، قبل أن تغير ملابسها وتركب سيارتها مغادة المكان.

ويشار إلى أن النيابة العامة في المحكمة الابتدائية في أكادير، قررت متابعة سيدة في حالة اعتقال، بعد تورطها في قضية نصب واحتيال بالتظاهر بالفقر للحصول على أموال عن طريق التسول.

ووفق مصادر، فإن السيدة التي باتت تعرف بـ”الطلابة مولات الكاط الكاط”، تمت إحالتها على السجن المحلي في آيت ملول، في انتظار مثولها أمام أنظار المحكمة، للبث في قضيتها.

وكانت مصالح الدرك الملكي في تغازوت أحالت، يوم الأحد 7 مارس الجاري، المعنية بالأمر أمام النيابة العامة، بعد ضبطها متلبسة وهي تقوم بالتسول في منطقة أورير شمال أكادير.

وأفادت مصادر، أن السيدة التي تقيم في مدينة أكادير، تملك سيارة تبلغ قيمتها المالية حوالي 80 مليون سنتيما، ومنزلا في ملكيتها، واحترفت التسول، حيث تقصد المنطقة حتى لا يتعرف عليها أحد، وتركن سيارتها في أحد الأزقة، ثم تبدأ في التسول.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة