ّأوزين : الضمير الأوروبي عليه أن يقوم بـ ”فلاش باك”

حرر بتاريخ من طرف

قال النائب البرلماني والأمين العام لحزب الحركة الشعبية، محمد أوزين، إن البرلمان الأوروبي اغتصب سيادة الأقطار في الجلسة التي صوت فيها ضد المغرب بخصوص “حرية التعبير والصحافة”، وهو دق لناقوس الخطر لخطورة المنزلقات الأخلاقية التي سقط في مستنقعها جزء من النخبة السياسية في القارة الشمالية”.

وأضاف أوزين في كلمة له خلال جلسة عمومية مشتركة للبرلمان حول المواقف الأخيرة للبرلمان الأوروبي تجاه المغرب، اليوم الإثنين، إن “المغرب ليس في موقف الدفاع عن النفس أمام مسرحية رديئة وبإخراج أردء بل فقط نجهر اليوم أمام مسامع العالم بصوت الأمة المغربية الخالدة التي عاشت ولا تزال على مبادئ القيم والشرعية”.

وتابع أوزين: “الضمير الأوروبي عليه أن يقوم بـ”فلاش باك” سريع لإنعاش الذاكرة فالمغرب ذاك البلد المستهدف بمثل هاته المواقف رغم أن أبناءه شاركوا في الدفاع عن الحرية والحق في الأرض بأوروبا في مواجهة النازية وسكبت دماء أبناءه وترملت النساء وتيتم الأطفال المغاربة لأجل أوربا”.

واسترسل أوزين ، “المغرب هو الذي يحمي القارة الأوروبية من الإرهاب والجريمة المنظمة مشيرا الى أن الشراكة الحقيقية ليست هي الوصاية وإنما الإحترام والندية بعيدا عن الإبتزاز والمساومة والنظرة الدونية”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة