يوم الوحدة المغاربية.. نقابة موخاريق تدعو إلى فتح الحدود وإلغاء التأشيرة

حرر بتاريخ من طرف

دعت نقابة الاتحاد المغربي للشغل بمناسبة تخليدها للذكرى 69 لانتفاضة 8 دجنبر 1952، الحكومات المغاربية إلى تجاوز الخلافات المصطنعة، وفتح الحدود وتسهيل تنقل المواطنين المغاربيين، وإلغاء التأشيرة والعمل على إقرار التكامل الاقتصادي بما يستجيب لتطلعات الشعوب المغاربية.

النقابة قررت أن تخلد، يوم غد الأربعاء، يوم الوحدة والتضامن المغاربي، الذي يصادف هذه السنة الذكرى 69 للإضراب العام والانتفاضة العارمة لمدينة الدار البيضاء التي جاءت نتيجة اغتيال الزعيم النقابي التونسي فرحات حشاد يوم 5 دجنبر 1952.

وأدى اغتيال النقابي التونسي لإضراب عام في مدينة الدار البيضاء يوم 8 دجنبر 1952. وشكلت هذه الانتفاضة منطلقا لخلق النواة الأولى لتأسيس الاتحاد المغربي للشغل.

واعتبرت النقابة بأن تحقيق الديمقراطية والتقدم الاجتماعي والاندماج الوحدوي والرخاء الاقتصادي لن يتحقق إلا عبر بناء مغرب عربي موحد، يتمتع بوحدته الترابية ويبسط سيادته على كل شبر من أراضيه، ويستفيد من استثمار ثرواته الطبيعية والبشرية، ويستجيب لمطامح الطبقة العاملة المغاربية في العيش الكريم، وفي الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة