ويتواصل خرق قانون التعمير بملحقة رياض السلام بمراكش + صورة

حرر بتاريخ من طرف

تتواصل عملية خرق قانون التعمير بالملحقة الإدارية رياض السلام بمقاطعة جليز بمراكش من خلال استمرار البناء العشوائي ببقعة أرضية محبسة.

وأفادت مصادر لـ”كشـ24″ أن عمليات البناء متواصلة بالتزامن مع الفراغ الذي خلفته التغييرات التي شهدتها الادارة الترابية وذلك بتواطؤ مكشوف مع أعوان السلطة، مما يندر بتحويل هذه البقعة الفلاحية إلى تجزئة سرية خارج ضوابط التعمير.

وسبق للجريدة أن تطرقت إلى الخروقات التي تعرفها هاته الضيعة الفلاحية التي تقع بين رياض السلام وتجزئة ياسمين ودوار السراغنة بمقاطعة جليز، والتي بدأت تتحول تدريجيا إلى تجزئة سرية تتنامى وسطها البنايات بشكل عشوائي في خرق سافر لقانون التعمير.

وقالت مصادرنا، إن شخصا من أقارب مستشار جماعي استغل عطلة نهاية الأسبوع لتشييد بناية بشكل عشوائي وسط الضيعة الفلاحية المذكورة بتواطئ مع أحد أعوان السلطة بالمنطقة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن عون السلطة المذكور وهو ضالع في عملية بناء عشوائي بطريق أوريكا، أقدم على غلق هاتفه النقال لفسح المجال أمام صاحب الضيعة الفلاحية (قريب مستشار جماعي) للإستمرار في عمليات التجزيء السري والبناء غير القانوني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة