وهبي في مواجهة منتقديه: أنا مرتاح وأعيش أزهى أيامي داخل حزب الأصالة والمعاصرة

حرر بتاريخ من طرف

قال عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، ووزير العدل في حكومة أخنوش، إنه مرتاح ويعيش أزهى أيامه داخل حزب الأصالة والمعاصرة، وذلك في إشارة منه إلى أن تسريبات تتحدث عن وجود أزمة داخلية في الحزاب، ومطالب بإزاحته من على رأس الأمانة العامة، وترتيبات لخلافته من قبل رئيسة المجلس الوطني للحزب، فاطمة الزهراء المنصوري، مجرد مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة.

ونفى عبد اللطيف وهبي، في اللقاء الإعلامي الذي عقده اليوم الثلاثاء في ضيافة وكالة المغرب العربي للأنباء، وجود أي إقالة أو استقالة، مضيفا بأنه مستمر في شغل مهامه كأمين عام للحزب، وبأنه سيتخذ القرارات التي التي يقتنع بها دون التفكير في كيفيات رد الفعل.

وارتبط الحديث عن أزمة داخلية مشتعلة ضد الأمين العام وهبي، بتداعيات امتحان الأهلية لولوج مهنة المحاماة. وتحدثت الكثير من التقارير الإعلامية عن غضب في أوساط قيادة حزب “الجرار” بسبب الأخطاء التي راكمها الأمين العام الحالي، وذلك منذ دخوله في حكومة أخنوش، وتوليه منصب وزير العدل.

وذكر وهبي بأن كل الذين تحدثوا عن هذه الأوضاع داخل حزب “الجرار” إنما ينشرون “الأكاذيب”، مسجلا بأن الحزب قوي ومنسجم.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة