وكيل الملك يحقق في عمليات نصب بالملايير بطلها ابن مسؤول نافذ سابق (صحف)

حرر بتاريخ من طرف

مستهل جولتنا في الصحف الورقية المغربية عدد الثلاثاء 03 نونبر، من يومية “المساء” التي أفادت بأن وكيل الملك بابتدائية البيضاء يحقق في ملف مثير بطله ابن مسؤول نافذ سابق، تمكن من النصب على شركات معروفة بالبيضاء في مبالغ تجاوزت مئات ملايين الدراهم، بعد أن قدم لهم كمبيالات دون رصيد في اسم شركات مختلفة، قبل أن يتبين أن الامر يتعلق بعملية نصب محكمة بعد أن جرى تبليغ الشركات أن السلع التي قدموها مقابل كمبيالات غير مطابقة للشروط حتى يتم التهرب من أداء مبالغ تتجاوز الملياري سنتيم.

وجرى الإستماع إلى المشتبه فيه بعد التقدم بشكايات مباشرة وبعد تدخل شركات التأمين على الخط نظرا لقيمة الميالغ التي تم النصب على الشركات فيها، ومن المنتظر أن يتم تكليف الفرقة الإقتصادية والمالية للتحقيق في الموضوع الذي هز شركات كبرى بالحي الصناعي بالدار البيضاء.

ويجري التحقيق حاليا في ملف فواتير مزورة بعد أن تقدمت المديرية الجهوية للجمارك والضرائب غير المباشرة بالدار البيضاء، بمعطيات تفيد تداولها بالبيضاء بعد أن كشفت أن الثمن الحقيقي للسلع المضمنة في فواتير الملفات المحجوزة، مرتفع جدا عم ذلك المصرح به لأعوان الجمارك.

وأفادت تقارير أجنبية للجمارك أن الفواتير التي تقدمها الشركات المشبوهة في المغرب رفقة تصاريح الإستيراد وثائق مزورة وذلك في تقارير أنجزتها تنفيذا لمقتضيات الإتفاق المبرم مع دول الاتحاد الأوروبي في المجال الجمركي، وكذا الإتفاقية الأورومتوسطية حول تأسيس شراكة بين الدول الاوروبية والمغرب.

وقدرت الجمارك المغربية الرسوم والمكوس التي تتملص الشركات المذكورة من أدائها بمئات ملايين الدراهم، مسجلة مخالفات جمركية من الفئة الثانية تتمصل في مناورات الإستيراد، التي تتعلق ببضائع مستوردة.

وفي حيز آخر، أوردت اليومية ذاتها، أن المجلس الإقتصادي والإجتماعي بسط عددا من المؤشرات المقلقة التي تؤكد ماسبق أن ذهبت إليه تقارير سابقة من أن للمغرب مقبل على أزمة صعبة.

المجلس رصد في تقريره السنوي الذي رفع للملك محمد السادس، استمرار نفس الأعطاب البنيوية التي عانت منها البلاد منذ عقود، وعلى رأسها الفساد، والتردد في تنزيل الإصلاحات الضرورية، وتردي قطاعي الصحة والتعليم.

كما وقف المجلس عند تداعيات وباء كورونا، فبل أن يشير إلى أن سنة 2019 اتسمت بضعف النمو الإقتصادي الذي لم يتجاوز 2.5 في المائة، أي أقل من المعدل المتوسط المسجل على مدى السنوات الثماني الأخيرة والذي يبلغ 3.2 في المائة.

وبفعل هذا التراجع لم ترتفع حصة الفرد من الناتج الداخلي الإجمالي سوى بنسبة 1.5 في المائة، حيث نبه التقرير إلى أن هذا المستوى من النمو غير كاف لتمكين الإقتصاد من الخروج من وضعيته الحالية ضمن فئة البلد ذات الدخل المتوسط.

المصدر ذاته، أشار إلى تفاقم عجز الميزان التجاري بشكل بنيوي حيث باغ 18.3 في المائة من الناتج الداخلي الإجمالي.

وفي قطاع الصحة، وقف المجلس على استمرار جملة من النواقص ومواطن القصور التي تلقي بظلالها على المنظومة الصحية الوطنية، ومنها أساسا مسألة التأطير الطبي، وتوزيع بنيات الرعاية الصحية والأجهزة الطبية على مجموع التراب الوطني.

ونقرأ ضمن مواد المنبر الإعلامي ذاته، أن ممرضة متدربة بمكناس فجرت ما وصف بالقنبلة من العيار الثقيل، إذ اتهمت شخصا ادعت أنه عنصر امن يشتغل بمصلحة الراديو بمستشفى محمد الخامس بمحاولة اغتصابها بعدما قام بتقديم خدمة لها بمصلحة الراديو، مشيرة إلى أنه قام باستدراجها نحو جناح مهجور بالمستشفى على أساس أنه سيحيلها على الطبيب الذي سيقوم بمعاينة وضعيتها الصحية المتدهورة التي جاءت بسببها إلى المستشفى إلا انها فطنت إلى أن المكان مهجور ولا يوجد فيه أحد، مما جعلها تفر هاربة على حد تعبيرها.

وروت الممرضة المذكورة، في تصريحاتها تفاصيل خطيرة تستدعي تدخلا عاجلا من طرف وزير الصحة وباقي الجهات المسؤولة لفتح تحقيق في مدى صحة هذه الإدعاءات الخطيرة، في الوقت الذي تقدمت المعنية بالأمر بشكاية في الموضوع الى المصالح الامنية ، تم على إثرها الإستماع إلى أقوالها في محضر رسمي، في انتظار الإستماع الى الطرف المتهم في هذه القضية.

وفي خبر رياضي، ذكرت الجريدة ذاتها، أن رضوان حنيش المرشح لرئاسة الكوكب المراكشي لكرة القدم، وضع لائحة ترشيحه بمقر إدارة الفريق من أجل دخول غمار انتخابات خلال الجمع العام المرتقب بتاريخ 10 نونبر المقبل.

ويأتي الترشيح الجديد بلائحة لا تحمل أي اسم لوجه قديم بعد أن كان مقررا عقد جمع عام بتاريخ 30 أكتوبر قبل أن يتم تأجيله لغاية 10 نونبر المقبل لحسابات خاصة.

ويعيش الكوكب المراكشي لكرة القدم وضعية مقلقة للغاية وخطيرة وفي منعرج خطير ماليا وتقنيا، حيث تتطلب موارد مالية عاجلة وانتداب لاعبين ومدرب رسمي يستحق قيادة الكوكب المراكشي وفك الإرتباط مع مجموعة من اللاعبين.

ولازالت مستحقات للاعبين بذمة إدارة الكوكب المراكشي والتي تصل حوالي 500 مليون ستنيم، وتشمل رواتب شهرية عالقة ومنحة توقيع ومنحة مردودية ومنح مباريات، فيما الطاقم التقني والطبي والإداري للفريق تصل مستحقاته العالقة لـ100 مليون سنتيم.

وإلى يومية “بيان اليوم” التي قالت إن الشروط التي وضعتها وزارة الصحة بخصوص الإستفادة من لقاح الانفلونزا الموسمية، أثارت حنق الصيادلة الذين انتفضوا في وجه وزارة الصحة، منتقدين توفير 300 ألف جرعة فقط لهذه السنة، مقابل 550 ألف جرعة سنة 2019، بالرغم من إعلان مختبر “صانوفي” عن رفع انتاجه بنسبة 20 في المائة مقاربة مع السنة الماضية.

وأضاف الخبر ذاته، انه إذا كانت وزارة الصحة توصي بهذا التلقيح، فإنها في المقابل لم تكلف نفسها جهدا لتوفيره لفائدة جميع المغاربة، لاسيما وانها اشترطت إلزامية الوصفة الطبية للحصول عليه، وهو ما يعتبره الصيادلة تملصا من تحمل المسؤولية، خصوصا وأن منظمة الصحة العالمية تدعو إلى الرفع من تلقيح المواطنين خلال هذه السنة بسبب الجائحة العالمية.

وانتقدت نقابة الصيادلة ما أسمته اعتماد مقاربة أحادية الجانب من طرف وزارة الصحة وتغييب المقاربة التشاركية في اتخاذ قرار تنظيم الحملة الوطنية للتلقيح ضد الانفلونزا الموسمية، حيث تم تخفيض معدل الجرعات إلى جانب إقصاء مقترح الصيادلة القاضي بتنظيم هذه الحملة على مستوى المناطق النائية.

وتحمل النقابة مسؤولية ما سيؤول إليه الوضع في المستقبل لوزارة الصحة، محذرة من انعكاسات هذه القرارات الإرتجالية التي من شأنها أن تنعكس على سلامة وصحة المواطنين خصوصا في ظل هذه الجائحة التي مازالت تخلف كل يوم عددا كبيرا من الإصابات.

الجريدة نفسها، اوردت أن وزير الطاقة والمعادن والبيئة عزيز رباح أكد على جاهزية المغرب، من خلال خبرة مركز الكفاءات للتغير المناخي، لدعم بلدان منطقة الساحل لمكافحة تغير المناخ.

وكان الرباح قد وقع الاربعاء الماضي عن بعد بمعية الوزير مدير ديوان رئيس جمهورية النيجر أوحومودو محامدو، على مذكرة تفاهم بين مركز الكفاءات للتغير المناخي ولجنة المناخ بمنطقة الساحل، تروم بالخصوص دعم جمهوية النيجر من أجل تعزيز العمل المناخي في هذه المنطقة.

وقال الرباح إن هذه المذكرة تندرج في إطار تنفيذ التوجهات الملكية السامية لدعم الدول الأعضاء في منطقة الساحل في جهودها للعمل المناخي وبالخصوص عبر مركز الكفاءات للتغير المناخي، مشددا في هذا الصدد، على جاهزية المركز لكي يضع رهن إشارة اللجنة، خبرته من أجل دعم بلدان المنطقة لمكافحة تغير المناخ، ولا سيما من خلال الدعم التقني وتعزيز القدرات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة