وكالتين تنسبان نجاح “كوب22 ” بمراكش لهما ولجنة الإشراف على المؤتمر ترد

حرر بتاريخ من طرف

كذبت لجنة الاشراف على المؤتمر العالمي للمناخ كوب 22 ما جاء في اعلان اشهاري نشرته وكالتي “agence publics” و ” ESL agence publics”، وأشارت في بلاغ لها على أن المعطيات والبيانات التي وردت في الاعلان حول مساهمة الوكالتين في انجاح المؤتمر غير صحيحة.
 
وكانت الوكالتان قد ذكرتا في إعلان إشهاري أنهما أول من وضع خارطة الطريق لمؤتمر كوب 22 منذ 2015، و أنهما توليتا استقبال وتنظيم مشاركة الأطراف المعنية في هذا الحدث : تصميم وبناء الأجنحة، وتنظيم الأنشطة الموازية، والدعم الاستراتيجي، والاتصال والعلاقات مع الصحافة. 
 
وشددت اللجنة في بلاغها الصحفي أن النجاح الواضح لمؤتمر كوب 22 يعد ثمرة عمل وجهد جماعي والتزام من جانب العديد من الأطراف، على الصعيدين الوطني والدولي وتوجهت بالتحية والتقدير لجميع الجهات والأطراف، الذين شاركوا في نجاح هذا اللقاء الدولي الكبير حول تغير المناخ دون استثناء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة