وضعية فناني ساحة جامع الفنا تجر وزير الثقافة للمساءلة

حرر بتاريخ من طرف

وجه فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، سؤلا كتابيا لوزير الثقافة والاتصال تحت اشراف رئيس مجلس المستشارين، بشأن الوضعية الاجتماعية للفنانين الشعبيين بساحة جامع الفنا في ظل جائحة كورونا.

وجاء في السؤال الكتابي الموقع من طرف امال ميصرة، ان العطالة الاضطرارية التي تعيشها ساحة جامع الفنا جراء تفشي وباء كورونا، تسببت في تعميق الهشاشة التي يعشها ما يفوق 400 من الفنانين الشعبيين من حلايقية وحكواتيين، ومروضي الثعابين والنقاشات وغيرهم من اصحاب المهن المرتبطة بهذه الساحة، والذين ساهموا في اشعاعها وتصنيفها كتراث شفوي لا مادي، وذلك باعتبار الساحة مصدر رزقهم اليومي الوحيد، اضافة لغياب تغطية صحية لهذه الفئة، مشيرة الى أن التأثيرات المادية ستكون طويلة الامد عليهم وعلى أسرهم.

وتساءل فريق البيجيدي، عن الاجراءات التي تعتزم وزارة الثقافة التعجيل بها لتقديم مشروع ثقافي بديل خاص بهذه الفئة، يواكب المرحلة الاستثنائية، ويوفر نظاما خاصا بهم يمكنهم من الحماية الاجتماعية كحق اساسي يجب توفيره لكل المواطنات و المواطنين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة