وزير السياحة يتفقد مطار مراكش بعد تزايد إستياء المسافرين

حرر بتاريخ من طرف

قام وزير السياحة محمد ساجد صبيحة يومه الاحد 2 نونبر، مرفوقا بلمياء بوطالب كاتبة للدولة لدى وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية، ومحمد العوفير المدير العام للمكتب الوطني للمطارات، ووالي جهة مراكش كريم قسي لحلو، ورئيس الديوان الوزاري اسماعيل حاجي وممثلي المصالح المركزية والمحلية المعنية، بزيارة لمطار مراكش المنارة .

ووقف وزير السياحة والوفد المرافق له خلال جولته بمختلف مرافق المطار، على الاجراءات المتخذة من أجل تجاوز الاكراهات والمشاكل التي طفت على السطح في الاونة الاخيرة، والتي جعلت عددا من المسافرين يلجؤون لمواقع التواصل الاجتماعي، للتعبير عن استيائهم من طبيعة الخدمات وطول مدة الانتظار خلال الاجراءات الامنية بشبابيك و بوابات المراقبة بالمطار.

وقد تم استعراض مختلف الاجراءات المتخذة لتحسين مستوى الخدمات المقدمة بمطار مراكش المنارة وإيجاد حلول لبعض الاكراهات التي يعرفها وخاصة إشكالية طوابير الانتظار نتيجة لزيادة عدد الرحلات وارتفاع عدد الزوار.

وتأتي هذه الزيارة عقب مجموعة من الاجتماعات التي عقدها والي الجهة لحل المشاكل التي يعاني منها المطار استعدادا لاستقبال أعداد هامة من السياح لقضاء حفلات رأس السنة بالإضافة إلى المؤتمرات التي ستحتضنها في الأسابيع المقبلة.

وكان بلاغ لولاية الجهة قد أكد ان حصيلة التحركات الرسمية في هذا الاطار كانت ايجابية بفضل التدابير الاولية المتخدة في هذا المجال والتي تجلت في تحقيق تحسن هام على مستوى مدة اجراءات المرور.

وقدتم الاتفاق على تشكيل لجنة للتتبع والسهر على تنفيذ التدابير التي أجمع عليها المشاركون في هذا الاجتماع والمتمثلة أساسا في الرفع من العنصر البشري والاستغلال الأمثل للبنيات التحتية والتجهيزات التي يتوفر عليها المطار لتقليص مدة الانتظار مع توسيع الفضاء الخاص بإجراءات العبور عند الوصول و إنجاز الأشغال الخاصة بالممر السريع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة