وزارة الصحة تقدم استراتيجيتها الوطنية للتكوين المستمر

حرر بتاريخ من طرف

جرى اليوم الثلاثاء بالرباط، تقديم الاستراتيجية الوطنية للتكوين المستمر لوزارة الصحة 2019-2025، التي تم إعدادها في إطار تفعيل الشراكة بين الوزارة والصندوق العالمي لمكافحة السيدا والسل والملاريا.

وتهدف هذه الاستراتيجية، التي تندرج في إطار تنزيل الإجراءات المندرجة صمن “مخطط الصحة 2025″، إلى إرساء أسس سياسة وزارة الصحة الرامية إلى تنمية الموارد البشرية باعتبارها عاملا أساسيا لحكامة جيدة للمنظومة الصحية الوطنية وتطويرها، من خلال الاستثمار في تقوية كفاءات وقدرات كافة أطر الوزارة، والعمل على إنتاج مختلف المعارف والخبرات العلمية والتقنية الضرورية للرفع من جودة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

وستمكن هذه المبادرة من مأسسة وتنظيم سيرورة التكوين وتنمية الكفاءات في مجالات الصحة، عبر برامج مندمجة للتكوين المستمر متعددة السنوات، تستجيب للتحديات المطروحة في مجال تنمية الموارد البشرية الصحية، وتواكب مختلف التطورات العلمية والتكنولوجية المسجلة على الصعيد الوطني والدولي.

وفي كلمة بالمناسبة، قال وزير الصحة أناس الدكالي، إن الوزارة تروم، من خلال مخطط الصحة 2025، ووفق رؤية استراتيجية واضحة ومخططات طموحة متعددة السنوات، إصلاح وإعادة تنظيم المنظومة الوطنية للصحة.

وأوضح أن هذا المخطط جعل من تعبئة وتثمين الموارد البشرية وتنمية قدراتها رافعة أساسية لنجاح هذا الورش، من خلال مبادراته الإصلاحية والبرامج التي يتضمنها.

وأبرز أن المخطط يتضمن أيضا سلسلة من المبادرات والإجراءات العملية الخاصة بإصلاح منظومة التكوين المستمر بالوزارة، وتفعيل إجراءات أخرى تهم مختلف برامج الوزارة التي يتطلب تفعيلها إدراج أنشطة التكوين المستمر على كافة المستويات.

وسجل أن الوزارة قامت بإعداد الاستراتيجية الوطنية للتكوين المستمر للسنوات الستة المقبلة، بإرادة قوية ورؤية واضحة يتقاسمها كافة الفاعلين والمتدخلين في هذا المسلسل، ومدعومة بالقيم التي تحكم توجهاتها الاستراتيجية، من أجل الاستفادة من الجهود والموارد المخصصة لتعزيز قدرات موظفي الوزارة.

وفي السياق ذاته، سجل الوزير أن هذا اللقاء يشكل أيضا مناسبة للإعلان عن إطلاق مخططات جهوية خاصة للتكوين المستمر 2019-2021، تمثل مرحلة حاسمة في تجسيد هذه الاستراتيجية، مضيفا أن هذه المخططات تم إعدادها بتعاون مع مديرية الموارد البشرية والمديريات الجهوية للصحة، على أساس عملية تحديد وتحليل لطلب مهنيي الصحة واحتياجاتهم في مجال التكوين المستمر.

وتتكون الاستراتيجية الوطنية للصحة 2019-2025 من أربعة مجالات استراتيجية، يخصص كل منها لإطار محدد يروم تعزيز منظومة التكوين المستمر للوزارة، ويقوم على توجهات عامة تحدد آفاقه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة