وزارة التربية الوطنية تقرر اعتماد التعليم الحضوري في جميع الأسلاك والمستويات

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الخميس، على أنها تقرر اعتماد التعليم الحضوري في جميع المستويات والأسلاك، مع إتاحة إمكانية التعليم عن بعد بالنسبة للمتعلمين الذين ترغب أسرهم في ذلك.

ويأتي هذا القرار تبعا للسير الإيجابي للحملة الوطنية للتلقيح بشكل عام، وعملية تلقيح المتعلمين من الفئة العمرية 12 ـ 17 سنة، فضلا عن تحسن الحالة الوبائية، تقول الوزارة في بلاغ إخباري.

وتنطلق الدراسة بصفة فعلية، يوم غد الجمعة، فاتح أكتوبر.

وأشارت الوزارة إلى أنه سيتم العمل على تحيين البروتكول الصحي الذي تم اعتماده في السابق بجميع المؤسسات التعليمية والجامعية ومراكز التكوين المهني العمومية والخصوصية ومدارس البعثات الأجنبية.

وأكدت على ضرورة الالتزام بالتدابير الاحترازية المعمول بها للوقاية من وباء كورونا، خاصة ما يتعلق بارتداء الكمامات وتفادي التصافح والحرص على النظافة الجسدية، إضافة إلى تهوية الفضاءات.

ودعت الوزارة، في السياق ذاته، المتعلمين والأسر إلى مواصلة الانخراط بكثافة في عملية التلقيح التي أوردت بأنها ستظل مستمرة إلى ما بعد انطلاق الدراسة، على مستوى مراز التلقيح، وكذا من خلال الوحدات الطبية المتنقلة المخصصة لهذا الغرض، سواء من أجل تلقي الجرعة الأولى أو الثانية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة