وزارة التجهيز تستعدُّ لقمة مراكش للمناخ باستثمارات صديقة للبيئة

حرر بتاريخ من طرف

شدد وزير التجهيز والنقل واللوجستيك، عبد العزيز رباح، على ضرورة الاستثمار في البنى التحتية التي تحترم البيئة، من خلال استخدام التقنيات الحديثة والمواد غير الملوثة.
 
وقال الرباح، إن وزارته تسعى إلى المزاوجة بين إنجاز البنى التحتية الأساسية والحفاظ على البيئة، وذلك انطلاقا من مرحلة التصميم وصولا إلى مرحلة الاستغلال.
 
وأكد الوزير ، في تصريح لوكالة المغرب للأنباء, على أن وزارته معبأة من أجل المساهمة في إنجاح مؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية، المرتقب بمراكش قريبا.
 
وأوضح عبد العزيز رباح في التصريح ذاته أن هذه البنى التحتيتة يجب أن تصمد أمام التغيرات المناخية، والفيضانات والانهيارات الطينية، مضيفا أن البعد “البيئي” شكل على الدوام أحد الانشغالات الكبرى لوزارته.
 
ونظمت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك لقاء خصص لإبراز مختلف الاستراتيجيات والمبادرات التي تقوم بها الوزارة في مجال حماية البيئة والتنمية المستدامة، فضلا عن تقديم عرض بشأن سير المفاوضات حول المناخ والتي تتم تحت رعاية الأمم المتحدة ورهانات مؤتمر (كوب 22) بمراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة