واشنطن تنفي نيتها إقامة قاعدة عسكرية في الصحراء المغربية

حرر بتاريخ من طرف

نفى مسؤول أمريكي بالجزائر، وجود مشروع لبلاده من أجل إقامة قاعدة عسكرية في الصحراء المغربية، ضمن الاتفاق الأخير مع المغرب، جاء ذلك في تصريحات لديفيد شينكر، مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأدنى، خلال مؤتمر صحافي بمقر سفارة واشنطن، بعد نهاية زيارته إلى الجزائر.

وخلال الأيام الأخيرة، تداولت وسائل إعلام مغربية أنباء عن اتفاق بين واشنطن والرباط لإقامة هذه القاعدة، وبحسب شينكر فإن “الولايات المتحدة ليست بصدد إنشاء قاعدة عسكرية في الصحراء الغربية”.

وأضاف: “ولا تتحدث قيادة أفريكوم (القوات الأمريكية بإفريقيا) عن نقل مقرها إلى الصحراء الغربية”.

وشدد على أن ما تداولته وسائل الإعلام “غير صحيح”.

وأنهى شينكر الخميس زيارة إلى الجزائر دامت يومين، لبحث التعاون وقضايا المنطقة.

وفي 10 دجنبر الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، اتفاق المغرب وكيان الاحتلال الإسرائيلي على تطبيع العلاقات بينهما.

كما أعلن ترامب، في اليوم نفسه، اعتراف بلاده بسيادة المغرب على الأقاليم الجنوبية، وفتح قنصلية أمريكية في الصحراء المغربية.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة