هيئة حقوقية تشجب عدم إعتقال قيادي بالبوليساريو في مدريد‎

حرر بتاريخ من طرف

نددت الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان، بإعراض السلطات الإسبانية عن إيقاف القيادي بجبهة البوليساريو البشير مصطفى السيد، بالعاصمة الإسبانية مدريد، نتيجة للإنتهاكات الجسيمة التي إرتكبها في حق ساكنة مخيمات تندوف.

وشجبت الجمعية عدم إعتقال القيادي البشير مصطفى السيد المطلوب أمام المحكمة الوطنية الإسبانية بسبب ضلوعه في عمليات تعذيب ممنهجة ضد مجموعة من الصحراويين بمخيمات تندوف بين عامي 1974 و 1988.

وأكدت الجمعية خيبة أملها إزاء السلبية التي تعاملت بها السلطات الإسبانية مع الملف وعدم إعتقال القيادي في مدريد، مبرزة انها أُبلغت بتواجده على الأراضي الإسبانية دون تقديمه للمحكمة في مدريد.

ويشار أن تواجد القيادي البشير مصطفى السيد بمدريد يتزامن وحالة من الغضب التي يعيشها الرأي العام بالأقاليم الجنوبية بسبب إعترافه بتعذيب وقتل صحراويين في حقبة السبعينات والثمانينات بدم بارد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة