هل يمكن الاكتفاء بالبطيخ في السحور؟

حرر بتاريخ من طرف

بعد انقضاء أيام عديدة من رمضان، بدأ البعض في البحث عن أفكار مختلفة للسحور، تساعد على الشبع لفترة طويلة، وتساهم في ترطيب الجسم، ويعتبر البطيخ من الأطعمة الصحية المناسبة لهذه الوجبة.

نشرت مجلة “الكونستلو” الصحية، فوائد تناول البطيخ في السحور، نقلاً عن موقعي “Healthline” و”Medicalnewstoday”.

يقلل الشعور بالعطش

يمثل المياه نسبة 92% من مكونات البطيخ، ولذلك ينصح خبراء التغذية بتناوله عند السحور، للحفاظ على ترطيب الجسم والوقاية من الجفاف والحد من الشعور بالعطش أثناء الصيام.

يمد الجسم بالطاقة

يحتوي البطيخ على نسبة جيدة من السكريات المفيدة لصحة الجسم، إذ تمده بالطاقة والحيوية، وبالتالي تقل فرص الشعور بالتعب والخمول أثناء الصيام إذا تم تناوله عند السحور.

يقوي مناعة

يتميز البطيخ بمحتواه المرتفع من مضادات الأكسدة وفيتامين سي، وكلاهما من العناصر الغذائية المقوية للجهاز المناعي والمكافحة الشوارد الحرة بجسم الإنسان.

وعليه، تقل فرص الإصابة بالأمراض الفيروسية، ولا سيما فيروس كورونا المستجد، عند تناول 154 جرام من البطيخ، إذ يوفر للجسم 1.5 ملليجرام من فيتامين سي، ما يعادل نسبة 16% من الاحتياج اليومي.

مقاوم للإمساك

يعتبر البطيخ من الفواكه المقاومة للإمساك والملينة للمعدة، لاحتوائه على نسبة عالية من المياه، كما يتميز بمحتواه المعتدل من الألياف التي تحسن حركة الأمعاء وتسهل عمليتي الهضم والإخراج وتقلل من فرص الإصابة بالاضطرابات الهضمية، مثل الانتفاخ والغازات.

هل يمكن الاعتماد عليه بمفرده؟

على الرغم من القيمة الغذائية العالية للبطيخ، ولكن لا يمكن الاكتفاء به عند السحور، لافتقاده لبعض المغذيات التي يحتاجها الجسم أثناء الصيام، بحسب الدكتور كريم جمال، أخصائي التغذية العلاجية.

واتفق معه الدكتور محمد جودة، أخصائي السمنة والنحافة، مشيرًا إلى أهمية أن تشتمل وجبة السحور على العناصر الغذائية التالية:

البروتين

يساعد البروتين المتوفر بالفول والجبن والبيض والزبادي، على مد الجسم بالطاقة، كما يساهم في الشعور بالشبع والامتلاء لفترة طويلة.

الألياف

بما أن الألياف المتوفرة بالبطيخ نسبتها ضئيلة، يتحتم علينا أن تناول أطعمة أخرى غنية بهذا العنصر الغذائي الذي يساعد الجسم في الاحتفاظ على المياه بداخله، فضلًا عن الشعور بالامتلاء لفترة طويلة، وأبرزها “الخيار والخس والجزر”.

كربوهيدرات معقدة

يجب أن تتضمن وجبة السحور على أطعمة غنية بالكربوهيدرات المعقدة التي يقوم الجسم بتحويلها إلى سكريات، للحصول على الطاقة اللازمة لأداء الأنشطة اليومية أثناء الصيام دون الشعور بالتعب.

ويعتبر الخبر البلدي من الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات المعقدة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة