هل تتدخل الهاكا بخصوص عرض كوميدي بثته قناة عمومية اتُّهِم بالعنصرية؟

حرر بتاريخ من طرف

أثار مقطع كوميدي بثته إحدى القنوات العمومية المغربية جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي،  وذلك لتضمّنه عبارات وصفها نشطاء فيسبوكيين بـ”العنصرية” تجاه المهاجرين الأفارقة القاطنين بالمغرب.

وتقمص الشاب المشارك في برنامج يبحث عن المواهب الكوميدية، شخصية مهاجر من كوت ديفوار وصل للتو إلى المغرب، محاولا أن يحكي قصة المهاجرين الأفارقة المقيمين بشكل غير قانوني في المملكة، من خلال تقليد لكنتهم التي تمزج بين الدارجة العامية وبين الفرنسية، وبعض المواقف التي يتعرضوان لها.

وزاد اللقب الذي اختاره الكوميدي عبد الله بركاوي، ابن مدينة زاكورة، لنفسه “كحلوش”،الطين بلة، وذلك لإحالته بطريقة قدحيّة شيئا ما على لون البشرة السمراء الغامقة، وهو مرادف “للزنجي أو العبد”، حيث أثارت هذه العبارة استياء العديد من نشطاء موقع التواصل الإجتماعي، “فايسبوك” الذين استنكروا تمريرها في القناة واعتبروا أن السماح بمرورها يشجع على التطبيع مع استعمالها، مطالبين القناة بتقديم اعتذار.

واعتبر رواد مواقع التواصل الإجتماعي، أن “السكيتش” الذي قدمه بركاوي تضمن إهانات وتمييزا عنصريا تجاه المهاجرين الأفارقة، فيما ذهب البعض إلى اعتبار المغرب مجتمع عنصري بعمق، رغم اشتهاره بكرم الضيافة.

ولم تقف الانتقادات عند المشارك وعرضه، بل طالت لجنة التحكيم، التي تضم كلا من محمد الخياري ولطيفة أحرار ونورا الصقلي، حيث اتهموا بالتشجيع على العنصرية بتصفيقهم على العرض الذي قدمه الكوميدي، وعدم تنبيه إلى المحتوى الذي اعتبره البعض “مسيء”.

وفي هذا الإطار، تساءل نشطاء فيسبوكيين، عن موقف الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري من هذا العرض الذي بثته قناة مغربية عمومية، والذي يحمل حسب تعبيرهم في طياته كما من العنصرية اتجاه المهاجرين الأفارقة بالخصوص وأصحاب البشرة السوداء عامة، مطالبين “الهاكا” بالتدخل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة