هكذا تم استدراج قاصرات من مراكش والرباط لاغتصابهن بأسفي

حرر بتاريخ من طرف

 استنفرت مصالح الأمن الوطني والدرك الملكي بكل من آسفي والشماعية، جميع عناصرها بعد التوصل بإخباريات تفيد باحتجاز قاصرات في أحياء شعبية بالمنطقة بعد استدراجهن من الموقع الاجتماعي الفايسبوك.
 
 وحسبيومية « الأخبار » فإن الشرطة القضائية بأسفي، وعلى ضوء إخبارية لوالد تلميذة عمرها 13 سنة، تقطن بحي يعقوب المنصور بالعاصمة الرباط، تمكنت من القبض على الأشخاص الذين كانوا وراء احتجازها والتناوب على اغتصابها لمدة ثلاثة أيام، ببيت مهجور جنوب آسفي.
 
وأضافت الجريدة أن الفتاة القاصر اختفت من بيت عائلتها بعد أن ربطت علاقة مع شباب من اسفي فغرروا بها وطلبوا لقائها بعدما غادرت منزل الأسرة بحجة زيارة خالتها بأسفي.
 
في سياق متصل كشفت اليومية أن درك الشماعية، تمكن من فك لغز احتجاز تلميذتين عمرهما 14 و15 سنة وتنحدران من مراكش بعد العثور عليهما داخل بيت مهجور بدوار الخوالفة بمدينة أسفي، بعد استدراجهما عبر محادثات بموقع « فايسبوك » من قبل أصحاب سوابق إجرامية.
 
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة