هكذا تحوّل مشروع متعثر للحاضرة المتجددة إلى مرتع للانحراف

حرر بتاريخ من طرف

تحول جزء من أطلال منهارة بعد إزالة أنقاضها على مستوى درب “السوق” بالمدينة العتيقة لمراكش، تحول إلى ملاذ لإيواء المشردين والمنحرفين وتجار المخدرات.

وقالت مصادر “كشـ24″، إن هذا المرفق العمومي الذي تم ترميم نصفه في إطار أشغال الحاضرة المتجددة، تحول نصفه الآخر إلى مرتع لعدد من المنحرفين والأفارقة والمدمنين المتعاطين للمخدرات خصوصا أثناء فترات الليل، وهو ما أصبح يثر مخاوف الساكنة للمرور بجانبه.

وناشد فاعلون محليون السلطات المحلية للتدخل العاجل من أجل إعادة الاعتبار للحي المذكور، وذلك بمباشرة أشغال تهيئته وتنظيفه من المظاهر الإجرامية التي باتت تسيطر عليه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة