هكذا أغرقت جائحة كورونا السجون في الاكتظاظ

حرر بتاريخ من طرف

قال رئيس رئاسة النيابة العامة إن جائجة كورونا أثرت سلبا على ترشيد الاعتقال الاحتياطي في المغرب، وعلى سير العدالة عموما في المغرب. وأشار في كلمة له بمناسبة افتتاح الندوة الجهوية حول ترشيد الاعتقال الاحتياطي في المغرب اليوم الاثنين بمدين طنجة، إلى أن الجائحة أرخت بظلالها على وتيرة البت في قضايا المعتقلين الاحتياطيين على وجه الخصوص.

ودعا، في السياق ذاته، إلى مضاعفة الجهود سواء عبر ترشيد اللجوء إلى الاعتقال عند تحريك المتابعات، أو من خلال الرفع من نجاعة الأداء عند البت في قضايا المعتقلين وإصدار الأحكام، والتسريع بإحالة ملفات المعتقلين الاحتياطيين المطعون فيها على المحكمة الأعلى درجة.

وبحسب المعطيات التي قدمتها رئاسة النيابة العامة، فإن المجهودات مكنت من خفض نسبة الاعتقال الاحتياطي حاليا، حيث بلغت في نهاية شهر نونبر 43% من مجموع الساكنة السجنية البالغة 89814 نزيلا. وتتوقع رئاسة النيابة العامة أن تستمر نسبة المعتقلين احتياطيا في الانخفاض في المنظور القريب.

وخصصت رئاسة النيابة العامة العدد الكبير من الدوريات لقضاة النيابات العامة في هذا الموضوع. وأكد مولاي الحسن الداكي بأن هذا التوجه يعكس الأهمية القصوى التي توليها هذه الرئاسة لحفظ وصيانة حرية الأفراد. واعتبر بأن حسن تدبير هذا الموضوع يشكل مرآة حقيقية لمدى احترام قواعد وشروط المحاكمة العادلة، وتفعيل قرينة البراءة التي تُعتبر حجر الزاوية في الأنظمة القضائية الحديثة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة