هشتاگ “كلنا حماد القباج” يغزو مواقع التواصل الاجتماعي والرافضين لترشحه يردون

حرر بتاريخ من طرف

‎انتشر عبر مواقع التواصل الإجتماعي هاشتاغ (#كلناـ حماد ـ القباج)، أعلن من خلاله رواد الفايسبوك تضامنهم مع الشيخ السلفي المعروف حماد القباج، و ذلك مباشرة بعد رفض ترشح هذا الأخير من طرف والي جهة مراكش آسفي.

‎واستغرب الفايسبوكيون من تعرض القباج لإسقاط أهليته الانتخابية دون حكم قضائي، في المقابل تم قبول من وصفوهم باللصوص ومروجي الخمور والمخدرات، ومن سبقت إدانتهم من أجل ذلك بالترشح.

‎واعتبر الفايسبوكيون أن سبب منع القباج يرجع لكونه ترشح بحزب “العدالة والتنمية”، ولو كان قد ترشح بحزب آخر لما تعرض للمنع، كما أبدوا استغرابهم من الحجة التي قدمت له، وهي أنه يشكل خطرا على الوطن، في الوقت الذي لا يزال حرا طليقا.

إلى ذالك فإن مواقع التواصل الاجتماعي، أضحت حلبة للصراع بين مؤيدي ومعارضي ترشح القباج للانتخابات المقبلة، حيث عبر مجموعة من الفيسبوكيين عن رفضهم لخوض القباج غمار الانتخابات التشريعية المقبلة، معتبرين أن المغرب بلد حرية التعبير ولامجال للمتاجرين بالدِّين لدخول قبة البرلمان في إشارة للسلفي حماد القباج.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة