هذا هو حُكم قراءة الحائض للقرآن في رمضان

حرر بتاريخ من طرف

يحتل شهر رمضان المبارك منزلة كبيرة عند المسلمين لما يحمله من خيرات كثيرة، ولا شك أن قراءة القرآن في رمضان من أحب الأعمال إلى الله وحث عليها النبي محمد صلى الله عليه وسلم، ولكن ما الحكم إذا كان لدى المرأة عذر شرعي،
فهل يجوز لها أن تقرأ القران أثناء فترة الحيض أو الدورة الشهرية بدون أن تمس المصحف؟

بيّنت الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء برئاسة الشيخ عبد العزيز آل الشيخ عبر الموقع الرسمي لها، بأن في هذه المسألة خلاف بين العلماء، والأقرب والأظهر أنه لا حرج في ذلك، لأن مدة الحيض طويلة فيجوز لها أن تقرأ القرآن عن ظهر قلب دون أن تمس المصحف. أما حديث (لا تقرأ الحائض ولا الجنب شيئاً من القرآن) فهو حديث ضعيف عند أهل العلم لا تقوم به الحجة.
ويدخل في ذلك قراءة القرآن من ذاكرة المحمول، لأن مس المحمول لا يسمى مساً للمصحف.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة