هذا ما قضت به ابتدائية ايمنتانوت في حق “مسخوط” والده

حرر بتاريخ من طرف

قضت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بايمنتانوت قبل قليل من يومه الخميس، بمؤاخذة الشاب المتهم بتعنيف والده بثلاثة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة مالية قدرها 500 درهم، وجاء تخفيف الحكم في حق المتهم  بعد تقدم والده بتنازل عن متابعته.

وتعود فصول الواقعة تمكن مصالح الدرك الملكي من اعتقال شاب عاق لوالده، يبلغ من العمر 31 سنة ويتحدر من دوار زنادة جماعة ادويران بإقليم شيشاوة بعد ورود شكاية من والده المسن الذي بلغ من العمر حوالي 70 سنة، إثر تعرضه للضرب والتنكيل المتكرر من طرف ابنه العاق، حيث يطالبه في كل مرة لمده بالمال، وأمام استمرار الابن الطائش في تصرفاته العدوانية اتجاه والده.قرر الوالد رفع شكايته لوضع حد لمعاناته مع ابنه المعروف بتعاطيه لكل صنوف المخدرات.بعدما ضاق درعا من جبروته واعتداءاته المتتالية عليه والتي دامت لسنين.

وقد جرى إيقاف الابن العاق ووضعه رهن الحراسة النظرية في إحالته على النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بايمنتانوت، ومواجهته بتهمة ارتكاب العنف ضد احد الأصول والتي تصل عقوبتها في القانون الجنائي إلى 20 سنة سجنا حسب وصف الاعتداء.قبل ان تقرر هيئة المحكمة بتمتيعه بأقصى ظروف التخفيف لانعدام سوابقه ولتنازل والده الذي رق قلبه لحالة ابنه الطائش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة