هذا ما قررته المحكمة في حق متورطة في إتهام نساء مراكش وأگادير بامتهان الدعارة

حرر بتاريخ من طرف

قررت المحكمة الابتدائية بمراكش صبيحة يومه الاثنين 9 غشت، تأجيل النظر في ملف الاربعينية المتورطة في تسجيل مقطع فيديو وجهت فيه مجموعة من التهم لمستثمرين في القطاع السياحي بمراكش و أگادير، واتهمت فيه نساء المدينتين بامتهان الدعارة.

وحسب مصادر “كشـ24” فقد قررت المحكمة تأجيل النظر في القضية الى غاية جلسة 28 غشت الجاري من أجل إعداد الدفاع، علما ان المتهمة تتابع رفقة ابنها المتورط في تصوير المقطع ونشره على مواقع التواصل، في حالة اعتقال منذ السبت الماضي، بتهم تتعلق بالسب والقذف وإهانة المقدسات والتشهير.

وكانت مصالح الامن بمراكش قد اوقفت منتصف الاسبوع المنصرم، المتهمة المتورطة في تسجيل وبث مقطع فيديو اتهمت فيه ساكنة مراكش و اكادير ومستثمريها بممارسة الدعارة والتشجيع عليها، ما اثار جدلا واسعا بمواقع التواصل الاجتماعي، وإستياء عارما وسط رواد المدينيتن، بشأن الاتهامات الواردة في المقطع.

وحسب مصادر “كشـ24″، فإن المتهمة التي قامت ايضا بتوجيه تهم خطيرة لعدد من المستثمرين في القطاح السياحي بمراكش بدعوى تشجيعهم على الدعارة،و التي تورطت كذلك في اهانة المقدسات، تم عرضها صباح أول امس السبت على انظار النيابة العامة رفقة ابنها الذي كان مكلفا بتصوير المقطع و نشره على مواقع التواصل، وقررت النيابة العامة متابعتهما المتهمة في حالة اعتقال، وايداعهما سجن لوداية في انتظار انطلاق محاكمتهما يومه الاثنين.

ويشار ان الفرقة الوطنية دخلت على خط هذه القضية، واستمعت للمتهمة والى بعض المستثمرين الذين وردت أسماؤهم في مقطع الفيديو، والذين قرروا تنصيب انفسهم كطرف مدني في القضية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة