هذا ما قالته ليلى الحديوي في تدوينة بخصوص والدها المختفي في حادث منى

حرر بتاريخ من طرف

كتبت عارضة الأزياء ليلى الحديوي، التي لازال لم يظهر لوالدها مؤذن مسجد الحسن الثاني أثر، منذ حادث تدافع منى، أنها لم تتوصل بعد إلى غاية صباح اليوم السبت 26 شتنبر الجاري بأي خبر عن والدها.

وقالت في تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك، “أنها كلما سمعت رنين الهاتف يهتز قلبها وأن الثواني والدقائق تمر بطيئة جدا، منذ أن اختفى أي أثر لوالدها بعد الفاجعة”، وأضافت “لا أريد أن أفقد الأمل.. أرجوكم أحتاج دعواتكم من أجله .. الله يجيبو على خير “.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة