هاتف نقال يقود إلى تفكيك عصابة اجرامية مختصة بالسرقة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

هاتف نقال يقود إلى تفكيك عصابة اجرامية مختصة بالسرقة بمراكش
أحالت عناصر الفرقة الثالثة للأبحاث التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش يوم امس الاثنين 26 فبراير الجاري، على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف الملقب ب(حمودة من مواليد 1992 والمسمى منتصر من مواليد 1993) من أجل تكوين عصابة إجرامية متخصصة في السرقة الموصوفة، فيما لازال البحث عن عنصر ثالث، حيث ظل المتهمون يشكلون خطرا بمنطقة المسيرات وأزلي وسوكوما والأحياء المجاورة لها.

وتجدر الإشارة إلى أن الأظناء حاولوا سرقة دراجة نارية لتلميذ في العقد الثاني من عمره، نقل على إثرها يوم الثلاثاء 19 فبراير 2013 الماضي، إلى إحدى المصحات الخاصة بمراكش بعد تلقيه طعنات خطيرة من قبل عناصر العصابة التي هاجمته من أجل سلب دراجته النارية أمام مؤسسة تعليمية، أصيب الضحية بكسور مزدوجة في الأنف ورضوض في الرأس وجروحا في الأذن.

وأوضح شهود عيان أن الضحية الذي يتابع دراسته بالأقسام التحضيرية وصل إلى باب مؤسسة تعليمية بحي المسيرة الثالثة بمراكش حوالي الساعة السادسة مساء للقاء احد زملائه القدامى، حيث فوجئ بثلاثة أشخاص يهاجمونه بسيوف كبيرة من أجل ترهيبه وأمره بالنزول من دراجته النارية ، وعند محاولة مقاومتهم أمام مجموعة من المواطنين الذين جاؤوا لاصطحاب أولادهم من المؤسسة ذاتها، ضربوه بسلاحهم الأبيض قبل أن يلوذوا بالفرار على متن دراجة نارية من نوع ياماها( تروا )خضراء اللون موضوع شكاية سرقة نفذها المتهمان في وقت سابق بعد الاعتداء على سائقها الذي نقل هو الآخر إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية .

وجاء إيقاف المتهمان بعد فشلهم في سرقة الدراجة النارية نظرا لتدخل بعض المواطني، حيث تمكنوا من الهرب دون الانتباه لهاتف محمول سقط لأحدهم، تم تسليمه لرجال الشرطة، تمكنوا من خلاله من الوصول إلى الظنين الأول بمنطقة دوار إيزكي حيث حجز رجال الأمن الدراجة النارية التي تم تسليمها لصاحبها، ليتم وضع المتهم تحت الحراسة النظرية طبقا لتعليمات النيابة العامة لاستكمال البحث والتحقيق حول شريكيه ومواجهته بعد بالضحايا الذين تقدموا بشكاياتهم حول سرقات بنفس الطريقة.

صرح المتهم بشريكه الأول الذي يقطن بمنطقة الأوداية، قبل أن يتراجع عن أقواله نافيا مشاركته، لكن الضحية رفقة شاهد عيان أقرا بمشاركة المتهم الثاني في محاولة السرقة بالقرب من المؤسسة التعليمية، وفرار الثلاثة على متن الدراجة النارية التي تم حجزها من طرف رجال الشرطة، قبل أن يصرح المتهم الرئيسي بارتكابه للعديد من عمليات السرقة تحت التهديد بالسلاح البيض رفقة شريك ثالث صدرت في حقه مذكرة بحث.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة