نهاية صادمة لليلة ماجنة بين عشرينية وعشيقها بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

إنتهت جلسة ماجنة بين عشرينية وعشيقها بمراكش، بنقل الشابة في حالة حرجة لإنقاذ حياتها بعدما حاولت الانتحار لاسباب مجهولة.

وحسب مصادرنا، فإن المعنيين بالامر كانا معا في قصارة” بأحد المنازل بتجزئة سكن النخيل بشارع مولاي عبد الله، ليلة السبت/ الاحد، قبل أن ترمي الفتاة بنفسها من فوق أعلى المنزل، بشكل مفاجئ.

وقد تم نقل المعنية بالأمر الى مستعجلات مستشفى ابن طفيل في الساعات الاولى من صباح اول أمس الاحد، حيث خضعت للعلاج بعد تعرضها لكسور.

وعلمت “كـشـ24” ان حارس الاقامة تم اعتقاله واقتياده الى ولاية امن مراكش، فيما تتسائل الساكنة عن الشخص الذي يتوجب اعتقاله وهو العشيق الذي إختفى عن الانظار، فيما رجحت المصادر ان لا يكون للحارس يد في الواقعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة