نقل الشحنة الجديدة من اللقاح إلى مركز التثليج وسط إجراءت مشددة + صور

حرر بتاريخ من طرف

وسط إجراءات أمنية مشددة، تم نقل الشحنة الثانية من لقاح “أسترازينيكا” المضاد لفيروس كورونا، التي توصل بها المغرب زوال يومه الخميس 11 فبراير الجاري، إلى الوكالة المستقلة للتثليج الموجودة بمقاطعة سيدي عثمان بمدينة الدار البيضاء.

وخصصت السلطات بالدار البيضاء، 3 شاحنات من الحكم الكبير للنقل اللوجستيكي، لنقل 14 علبة كبيرة الحجم تضم 4 ملايين جرعة من اللقاح المذكور، في انتظار توزيعه على باقي جهات المملكة لضمان استمرار عملية التلقيح.

ويشهد فضاء الوكالة المذكورة، استنفارا أمنيا كبيرا، حيث طوقت المصالح الأمنية محيط الوكالة وذلك لحماية جرعات اللقاح التي تتوصل بها المملكة تباعا قبل توزيعها على باقي جهات البلاد.

وجدير بالذكر، أن الكمية التي توصل بها المغرب من لقاح أسترازينيكا والتي تعتبر أكبر شحنة تتوصل بها المملكة منذ بدء التلقيح، هي جزء من حوالي 24 مليون جرعة وافق معهد سيروم الهندي للمصل، منذ يومين على تصديرها إلى 25 دولة، بما فيها المغرب.

وسبق للمغر أن استلم 2 مليون جرعة من لقاح “أسترازينيكا” الهندي البريطاني و500 ألف من لقاح “كورونافاك” الصيني، تسمح بتلبية حاجة التطعيم لـ 1,25 مليون من سكان البلاد.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة