نقابيون يشيدون بإلحاق مراكز تكوين وزارة السياحة بوزارة التربية الوطنية

حرر بتاريخ من طرف

اعلنت النقابة الديمقراطية للسياحة العضو بفدرالية النقابات الديمقراطية FSD إلى الرأي العام الوطني والى عموم شغيلة القطاع السياحي والفندقي بشقيه العام و الخاص أنه تم إجراء إجتماع يوم الخميس 08أكتوبر 2020 بالرباط مع الكاتب العام لوزارة السياحة لتدارس مسألة إلحاق المعاهد و مراكز التكوين التابعة بالاصل لوزارة السياحة بوزارة التربية الوطنية.

وأفادت النقابة الديمقراطية للسياحة ،في بلاغ لها ،انها تعي حجم المسؤولية و إنخراطها الكامل في هذا المشروع الوطني بما يضمن حقوق الشغيلة. واعتبر البلاغ الذي توصلت كش24 بنسخة منه ، أن المشروع ينبني على رؤية وطنية تبشر بافاق مفتوحة على الحكامة و تدبير النفقات على صعيد التكوين و التأطير و إنفتاح هذه المؤسسة على محيطها الاقتصادي و المهني.

وسجلت النقابة الديمقراطية للسياحة بإرتياح و تفاؤل كبير التفاهم المشترك حول مجمل القضايا بين الطرفين المجتمعين معلنة إنخراطها الكامل في المشروع تأسيسا على الاتفاقيات التي تم تسجيلها بالاجماع. وأوضح ذات البلاغ أنه تم الاتفاق على تحصين مكتسبات شغيلة القطاع و إعتبارها خطا أحمر بما لا يمس حقوق و مكتسبات الشغيلة.

وسجل المكتب الوطني للنقابة بإجابية كبيرة مبادرة وزارة السياحة التعويض لمدت 3أشهر لعمال القطاع السياحي الخاص بالنظر إلى الأزمة الناتجة عن كورونا و تداعياتها الاقتصادية الاجتماعية والمالية على شغيلة القطاع

وأشار المصدر ذاته إلى التفهم الحاصل لدى الوزارة لمطلب النقابة الديمقراطية للسياحة الخاص بتسوية الوضعية الإدارية و المالية لضحايا الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بناء على توصيات هيئة الانصاف والمصالحة.

وطالبت النقابة الديمقراطية للسياحة بتسريع و تنفيذ هذه الاتفاقات قبل عملية إلحاق المعاهد و مراكز التكوين التابعة بالاصل لوزارة السياحة بوزارة التربية الوطنية. .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة