نصبت على مهاجرين مغاربة..النيابة العامة تقرر متابعة مستشارة جماعية بمراكش في حالة اعتقال

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” من مصدر مطلع، أن موظفة جماعية بمقاطعة النخيل بمراكش، متورطة في قضية تتعلق بالنصب والإحتيال على مهاجرين مغاربة، مثلت يومه الأربعاء 19 يناير الجاري، أمام النيابة العامة، حيث تقرر متابعتها في حالة اعتقال وإيداعها سجن الاوداية.

وكان مهاجر مغربي يدعى “سعد”، مقيم في الولايات المتحدة الامريكية، كشف أنه تعرض رفقة آخرين يزيد عددهم عن 60 شخصا، لعملية نصب كبيرة في قطاع العقار بمراكش، طرف موظفة جماعية بمقاطعة النخيل.

وقال سعد “هذه السيدة قامت بالنصب على الاقل على 60 شخص أوهمتهم ان هناك اراضي تابعة لجمعية ما تبيع اراضي بثمن 20 مليون في المحاميد 9 و تقنا بها و اعطيناها المال نظرا لشخص يعمل معها في نفس المكان و هو صديق مقرب لنا و هو ايضا اشترى معنا في سنة 2018 “.

وتابع المتحدث ذاته قائلا:” و من ذالك الوقت و نحن ننتظر اليوم غدا الاسبوع المقبل الشهر المقبل و تاتي بأعذار في كل وقت. و في شهر 8 طفح الكيل و طلبنا منها ان تمدنا بعقود سلف لنضمن حقنا و قامت بالفعل بالامضاء على 24 عقد سلف ب 20 مليون لكل شخص و حددت فيه موعد لتعطينا اوراق الاراضي الا انها لم تفعل و بعدها وكلنا محامي و ارسل شكاية لوكيل الملك في مراكش الذي بدوره ارسلها الى ولاية الأمن”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة