نشاط سائقي “التوك توك” يفجر غضب مهني سيارات الأجرة

حرر بتاريخ من طرف

نظم سائقو وارباب سيارات الاجرة بمراكش، صبيحة يومه الثلاثاء 26 مارس، وقفة احتجاجية بساحة جامع الفنا بمراكش، تنديدا بالتضييق الذي يتعرضون له من طرف سائقي دراجات التوتوك.

وحسب ما صرح به مهنيون لـ”كشـ24″، فإن سائقي التوتوك صاروا يقطعون عليهم الطريق ويحرمونهم من التعامل مع السياح بحكم موقع موقفهم في قلب ساحة جامع الفنا، حيث لا يصل سيارات الاجرة في مواقفهم المتواجدة خارج الساحة سوى النزر القليل من السياح وفق تصريحهم، ما زاد من تأزيم وضعية مهنيي سيارات الاجرة الذي نددوا بتعدد المتدخلين بشكل غير قانوني في مجال النقل داخل المدينة الحمراء.

واضاف مهنيون، أن جل اصحاب دراجات التوتوك يستغلون اعاقتهم من اجل الحصول على هذه الفرصة الاستثنائية لمزاحمة المهنيين، رغم توفر جلهم على وظائف رسمية كما يتوفر جلهم على مأذونيات للنقل، ما يطرح التساؤل حول مشروعية منحهم الحق في نقل المواطنين والسياح عبر دراجات التوتوك طيلة اليوم، قبل ان يتحولو لارباب عمل في آخر النهار ويقفون لمحاسبة سائقي سيارات الاجرة العاملة بموجب الماذونيات التي يملكها سائقو التوتوك.

وعبر مهنيون وسائقو سيارات الاجرة عن استيائهم من الوضع الملتبس لهذه الفئة، مشيرين الى أنه من غير العادل أن تمنحهم كل انواع الامتيازات باسم الاعاقة، فيما يعاني المهنيون من الحيف والتضييق على مصادر رزقهم، دون اي تدخل من السلطات المحلية والجهات الوصية على القطاع، رغم المراسلات والوقفات الاحتجاجية المتتالية للمهنيين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة