نزوح جماعي للعشرات فالداخلة ومبيت ليلي للمطالبة بالسكن‎

حرر بتاريخ من طرف

قضى منتسبو تنسيقية أبناء الداخلة ليلتهم الاولى في العراء خارج المدار الحضري بعد نزوحهم مساء الخميس، حاملين ملفا مطلبيا إجتماعيا.

ونزح العشرات من منتسبي التنسيقية إلى خارج المدار الحضري كشكل تصعيدي بعد تجاهل ولاية جهة الداخلة وادي الذهب لملفهم المطلبي القاضي بالسكن، حيث سبق لهم الإحتجاج لمدة تفوق السبعة أشهر عبر وقفات وأشكال إحتجاجية متعددة لِلَفت إنتباه الجهات المختصة وشركة العمران الجنوب.

ويطالب المحتجون ببقع أرضية باعتبارهم من الساكنة الأصلية للمنطقة، والإستفادة من مشاريع السكن المشيدة بمدينة الداخلة، بعد إستفادة العشرات من الوافدين على الجهة من أراضي وبقع سكنية وإستثمارية، مطالبين ولاية الجهة وشركة العمران بالمساواة.

ولوح المحتجون بعد قضاء ليلتهم في العراء بالتصعيد من خلال تنظيم إعتصام مفتوح بمعبر الكركرات إلى حين فتح قناة تواصل معهم وتحقيق مطلبهم الذي يعتبرونه مشروعا إسوة بباقي الوافدين على المنطقة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة